منتدي الراعي الصالح
اهلا ومرحبا بك في منتدي الراعي الصالح رجاء التسجيل او الدخول ان كنت عضو فتفضل بالدخول

فيلبس و الخصى الحبشى

اذهب الى الأسفل

الكتاب المقدس فيلبس و الخصى الحبشى

مُساهمة من طرف فافاستار في الأربعاء مارس 31, 2010 5:11 pm

ففتح فيلبس فاه وابتدأ من هذا الكتاب فبشَّره بيسوع ( أع 8: 35 )




فيلبس هو الرَّجل الوحيد المُشار إليه في الكتاب المقدس أنه مُبشِّر ( أع 21: 8 ). لقد حملت كرازته في السامرة ثمارًا كثيرة، وكانت مصدر فرح عظيم ( أع 8: 4 - 8). وبغتةً كلَّمه ملاك الرب وقال له أن يذهب إلى طريق غزة التي هي برية. هل يجب فعلاً أن يترك كل هؤلاء المؤمنين بدلاً من أن يثبتهم في الحق؟ لم يسأل فيلبس عن السبب، لكنه قام وذهب. سلك تلك الطريق الطويلة سيرًا على أقدامه ليصل في نفس الوقت الذي تمرّ فيه مركبة الشخص المقصود. أرشده الروح ليرافق المركبة. كيف لرجلٍ يغطيه غبار الطريق ومُرهق من السفر، أن يتقدم ويكلم شخصية ذات أهمية كبرى؟ لكنه بادر إليه وأسرع في تسديد احتياجه.

تباسط فيلبس ووضع نفسه في مستوى الخصي دون أن يحاول أن يفرض وجوده عليه، وجلس معه. هذا ما فعله حزقيال مع المسبيين ( حز 3: 15

فافاستار
عضو مبتدي

عدد الرسائل : 113
العمر : 44
تاريخ التسجيل : 01/01/2009

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى